هذه حقيقة قنينات الخمر التي عثر عليها في قسم الولادة بمستشفى محمد الخامس بآسفي

حرر بتاريخ من طرف

هذه حقيقة قنينات الخمر التي عثر عليها في قسم الولادة بمستشفى محمد الخامس بآسفي
عبرت وزارة الصحة من خلال بلاغ شديد اللهجة عن استيائها إزاء الأخبار التي انتشرت قبل فترة بخصوص العثور على قارورات خمر فارغة داخل جناح الولادة بمستشفى محمد الخامس بآسفي. 

القضية التي انفجرت إثر تداول شريط مصور على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي يُظهر وجود عدد كبير من قارورات الخمر الفارغة بالمستشفى المذكور اعتبرته وزارة الوردي محاولة ل”تلفيق تهمة” استهلاك تلك الخمور من قبل مهنيي الصحة بذلك الجناح، حيث ذكر البلاغ أن مندوبية وزارة الصحة في آسفي قامت بكافة التحريات وتوصلت إلى أن “هناك عناصر استغلت حالة وفاة سيدة أثناء المخاض يوم فاتح نونبر 2014، لتضع القارورات الفارغة أمام مدخل جناح الولادة، بعد أن فشلت في استمالة عائلة السيدة المتوفاة، وحشد المواطنين المتواجدين حينها داخل المستشفى، لتنظيم وقفة احتجاجية”، مضيفة أن الشريط المصور “مفبرك ولا يمت للواقع بصلة”.

وزارة الوردي هاجمت بقوة مروجي الشريط المذكور واصفة ذلك السلوك ب”الدنيء وغير المقبول والذي يسيء للأطر الصحية” مؤكدة أن الوزارة “لن تدخر جهدا في الدفاع عن كرامة نساء ورجال الصحة، الذين يقدمون خدمات إنسانية نبيلة، ويشتغلون، رغم قلة عددهم، في ظروف قاسية؛ ليل نهار، وعلى مدار سائر أيام الأسبوع، لضمان الخدمات الصحية للمواطنين”.

الوزارة أعلنت عزمها متابعة من وصفتهم ب”المعتدين”، كما أكدت من خلال ذات البلاغ وبذات اللهجة الغاضبة أنها لن تتساهل مع أي شخص “تسول له نفسه، ومن أي موقع كان، التطاول أو إهانة الأطر الصحية أو الاعتداء على المؤسسات الصحية”. 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة