هذا مصير الأستاذة التي “تبيع” إبنتها بالتبني بـ 20 درهما مقابل الجنس بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

علمت “كش24” من مصادر مطلعة أن الاستاذة التي ظهرت في فيديو أثناء محاصرتها من طرف شبان والتي قيل إنها تستغل إبنتها بالتبني في الجنس مقابل عشرين درهما، قد تم إعتقالها من طرف عناصر الأمن بمراكش بتعليمات من النيابة العامة.

ونشر نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو صادم، يوثق لإعترفات سيدة إدعت انها (استاذة) مراكشية وذالك اثناء محاصرتها من طرف شباب بمدينة مراكش، بسبب استغلالها لابنتها بالتبني في افعال مشيننة.

ويظهر الفيديو المعنية بالامر و هي تروي جزء من ماضيها قبل ان يدفعها الشباب الذين حاصروها للادلاء باعترفات سبق ان صرحت بها قبل الشروع في تصويرها، وهي الاعترافات التي تفيد استغلالها لفتاة صغيرة كانت بجانبها مذعورة في السيارة المحاصرة، والتي وصفتها (الاستاذة) ب”بنت الحرام”، وذالك عبر عرضها للاستغلال الجنسي مقابل 20 درهم.

واضافت (الاستاذة) المحاصرة عند استنكار المواطنين لفعلتها، ان الفتاة ورغم صغرها الا ان مستغليها يستطيعون إدخال اصبعهم على الاقل في مؤخرتها وفق ما افادت به بشكل فاحش في مقطع الفيديو

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة