هذا ما قالته السائحة الامريكية ضحية الاعتداء بمراكش + صورة حصرية

حرر بتاريخ من طرف

في إطار متابعتها للاعتداء الشنيع الذي تعرضت له سائحة فلبينية تحمل الجنسية الامريكية، والتي تعمل بهيئة الامم المتحدة، عشية يوم أمس الاثنين 20 نونبر الجاري، على مستوى المدينة العتيقة بالقرب من مسجد بن يوسف التاريخي، قام ليلة يومه الثلاثاء جمال السعدي كممثل عن القطاع السياحي بمراكش، بالاضافة إلى أعضاء إحدى جمعيات المجتمع المدني بالمدينة بزيارة للضحية التي ترقد بمصحة المطار بمقاطعة لمنارة.

وحسب تصريح لـ”كِشـ24″ أكد جمال السعدي الرئيس السابق لجمعية المرشدين السياحيين بجهة مراكش آسفي، أن السائحة الامريكية تتماتل للشفاء تدريجيا بعدما تلقت العلاجات الضرورية من طرف طاقم طبي منذ وصولها إلى المصحة، وأنها بصحة جيدة كما أنها عبرت عن شكرها وامتنانها لمصالح ولاية أمن مراكش، عن تفاعلها الإيجابي بعد العملية مباشرة قبل اعتقال المتهم الرئيسي في الاعتداء الذي تعرضت له يوم أمس.

إلى ذالك فقد تمكنت مصالح ولاية أمن مراكش، مساء يوم أمس الاثنين 20 نونبر الجاري، من توقيف شخص من مواليد 1996، من ذوي السوابق القضائية العديدة، وذلك على خلفية الاشتباه في تورطه في تعريض سائحة من جنسية أجنبية لمحاولة سرقة بالعنف.

وأضاف بلاغ صادر عن ولاية أمن مراكش، أن المعطيات الأولية إلى قيام
المشتبه فيه بتعرض الضحية لمحاولة سرقة بالخطف، مقرونة باعتداء جسدي باستعمال السلاح الأبيض، وذلك بأحد أزقة المدينة القديمة، قبل أن يمكن التدخل الفوري لعناصر الشرطة من تحديد هوية المشتبه فيه، وبالتالي توقيفه خلال ظرف وجيز وبحوزته السلاح الأبيض المستعمل في ارتكاب هذا الفعل الإجرامي.

وقد تم وضع المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، فيما تم نقل الضحية للمستشفى لتلقي العلاجات الضرورية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة