هذا ما سيتدارسه مجلس الحكومة المنعقد يوم غد الخميس

حرر بتاريخ من طرف

ينعقد، يوم الخميس 04 أكتوبر، مجلس الحكومة برئاسة سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة.

وذكر بلاغ لرئاسة الحكومة أن المجلس سيتدارس، في بدايته، مشروعي قانونين يتعلق الأول منهما بمؤسسة الأعمال الاجتماعية للعاملين بالمديرية العامة للوقاية المدنية، والثاني بتحديد السن القانونية التي يجب أن يحال فيها على التقاعد أفراد القوات المساعدة.

ويواصل المجلس أشغاله بدراسة مشروع مرسوم بقانون يتعلق بإحداث الصندوق المغربي للتأمين الصحي، قبل أن ينتقل إلى دراسة اتفاق حول المساعدة الإدارية المتبادلة في المجال الجمركي بين حكومة المملكة المغربية وحكومة جمهورية الدومينيكان، الموقع بالرباط في 20 يوليوز 2018، تليه اتفاقية في ميدان تسليم المجرمين بين حكومة المملكة المغربية وحكومة بوركينا فاصو، الموقعة بواكادوكو في 3 شتنبر 2018، مع مشروعي قانونين يوافق بموجبهما على الاتفاق والاتفاقية المذكورين.

ويختم المجلس أشغاله بدراسة مقترح تعيينات في مناصب عليا طبقا لأحكام الفصل 92 من الدستور.

هذا ما سيتدارسه مجلس الحكومة المنعقد يوم غد الخميس

حرر بتاريخ من طرف

ينعقد، يوم غد الخميس 29 يونيو، مجلس للحكومة برئاسة سعد الدين العثماني رئيس الحكومة وقد أفاد بلاغ لرئاسة الحكومة بأن المجلس سيتتبع، في بدايته، عرضا لوزير الاقتصاد والمالية حول الانتقال التدريجي لنظام الصرف المرن.
 
وأضاف أن المجلس سيتدارس، إثر ذلك، مشروع قانون يتعلق بنقل اختصاصات السلطة الحكومية المكلفة بالعدل إلى الوكيل العام للملك لدى محكمة النقض بصفته رئيسا للنيابة العامة وبسن قواعد لتنظيم رئاسة النيابة العامة.
 
وسيواصل المجلس أشغاله – يضيف البلاغ – بدراسة ثلاثة مشاريع مراسيم، يتعلق الأول منها بإحداث جائزة محمد السادس لفن الحروفية، والثاني بتمديد مقتضيات المادتين الأولى والثانية من المرسوم بشأن تخويل بعض التعويضات لفائدة موظفي وأعوان المطبعة الرسمية إلى موظفي وأعوان مصلحة الطبع والنشر التابعة لإدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة بوزاة الاقتصاد والمالية، فيما يتعلق مشروع المرسوم الأخير بتغيير المرسوم المتعلق بتحديد شروط منح التعويضات العائلية للموظفين والعسكريين ومستخدمي الدولة والبلديات والمؤسسات العمومية.
 
ويختم المجلس أشغاله بدراسة مقترح تعيينات في مناصب عليا طبقا لأحكام الفصل 92 من الدستور.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة