هذا قرار احمد التوفيق القاضي بإغلاق دور القران التابعة للمغراوي بمراكش .. ولماذا أغلق مندوب الاوقاف هاتفه النقال في وجه والي الجهة ؟

حرر بتاريخ من طرف

هذا قرار احمد التوفيق القاضي بإغلاق دور القران التابعة للمغراوي بمراكش .. ولماذا أغلق مندوب الاوقاف هاتفه النقال في وجه والي الجهة ؟
لاتزال تداعيات قرار وزارة الاوقاف والشؤون الإسلامية بإغلاق دور القران التابعة لجمعية المغراوي بمراكش، حديث الشارع المراكشي هذه الأيام، والذي انقسم الى مؤيد ومعارض لقرار وزير الاوقاف والشؤون الإسلامية.

وفي غموض حول الأسباب الكامنة وراء إصدار القرار القاضي بإغلاق دور القران بمراكش، تمكنت “كش24” من فك شفرة القرار بعدما حصلت على بنود قرار الإغلاق والصادر عن احمد التوفيق وزير الاوقاف والشؤون الإسلامية وهذا ما جاء فيه :

قرار وزير الاوقاف والشؤون الإسلامية :

بناء على الظهير الشريف رقم 1.03.193 الصادر في 9 شوال 1424 (4 ديسمبر 2003)، في شان اختصاصات وزارة الاوقاف والشؤون الإسلامية، ولاسيما المادتين 1 و 14.

وعلى الظهير الشريف رقم 1.02.09 الصادر في 15 من ذي القعدة 1422 (29 يناير 2002) بتنفيد القانون رقم 13.01 في شان التعليم العتيق.
وعلى تقرير لجنة التفتيش المؤرخ في 10 يونيو 2013، المنجز من طرف المفتشين التربويين والذي اتبثا فيه مخالفة الجمعية للقانون رقم 13.01 ولاسيما،
عدم مراعاة مقتضيات هذا القانون الذي تلزم مادته رقم 25 كل مؤسسة تحفظ القران الكريم وتدرس العلوم الشرعية، قائمة قبل تاريخ نشر هذا القانون، بالتقدم الى الوزارة بطلب الحصول على رخصة الاستمرار في المزاولة.
عدم الالتزام بمقتضيات المادة 7 من القانون المذكور أعلاه.
ونظرا لكون الجمعية المذكورة لا تتوفر على رخصة ولم تدل بأي تصريح طبقا لأحكام المادة 25 من القانون المذكور أعلاه.

وحيث ان جمعية الدعوة الى القران والسنة طلب منها بموجب رسالة رقم 1698 في 17 يونيو 2013، التعجيل بإغلاق جميع أماكن التعليم التابعة لها في اجل أقصاه 28 يونيو 2013، في انتظار تسوية وضعيتها خاصة فيما يتعلق بالحصول على ترخيص طبقا للإجراءات والمساطر المتبعة في هذا الباب.

وبعد توصل الجمعية برسالة موما إليها أعلاه عن طريق عون قضائي ولم تستجب.

قرر مايلي :
تغلق أماكن التعليم التابعة لجمعية الدعوة الى القران والسنة الكائنة بمدينة مراكش.
يعهد الى السلطات العمومية المختصة بتنفيذ هذا القرار.

إمضاء : احمد التوفيق . وزير الاوقاف والشؤون الإسلامية.

الى ذالك فان الجمعية سبق لها التوصل بقرار الإغلاق من موقع من طرف مندوب وزارة الاوقاف والشؤون الإسلامية بمراكش، القرار الذي خلق ردود فعل غاضبة من طرف مكتب الجمعية وأعضاءها اللذين اعتبروه، قرارا جائرا ومجحفا في حقهم، ولم تتوصل بقرار الوزير الا بعد مرور 24 ساعة من إغلاق دور القران التابعة لجمعية المغراوي بمراكش.

وعلمت “كش24” من مصدر مطلع ان عبد العزيز العزيزي، مندوب الاوقاف والشؤون الإسلامية بمراكش، امتنع عن التوقيع في محضر الإغلاق، بالإضافة الى إغلاق هاتفه النقال في وجه والي الجهة معللا ذالك بمشاكل صحية تعرض لها في نفس اليوم، الشئ الذي خلق ارتباكا كبيرا لدى السلطات المحلية بمراكش، يوم الاثنين الماضي، عندما كانت بصدد تطبيق قرار الإغلاق.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة