نقل معتقلين لدى البوليساريو للمشفى بعد تفاقم حالتهم الصحية

حرر بتاريخ من طرف

نقلت جبهة البوليساريو معتقلين معارضين إثنين لديها من أصل ثلاثة للمستشفى بعد تدهور حالتهم الصحية، إثر الإضراب عن الطعام والماء الذي يخوضونه.

ورفض معتقلان ويتعلق الأمر بمحمود زيدان ومولاي أبا بوزيد، تزويدهم بمصل التغذية في المستشفى بعد تفاقم حالتهم الصحية، حيث أصرا على إستكمال إضرابهما عن الطعام والماء إلى حين تحقيق ملفهم المطلبي القاضي بإطلاق سراحهم أو توفير محاكمة عادلة لهما.

وكان المعتقلون الثلاثة، وهم الفاضل ابريكة ومحمود زيدان ومولاي ابا بوزيد قد باشروا إضرابا عن الطعام منذ ما يناهز العشرين يوما قبل أن يُصعدوا من شكلهم الإحتجاجي بالإضراب عن شرب الماء في الأول من غشت الجاري، وذلك تنديدا بالمعاملة الإنسانية التي يتلقونها بسجن الذهيبية سيء الصيت واعتقالهم التعسفي نتيجة لمواقفهم السياسية المعارضة للفساد بقيادة جبهة البوليساريو.

وكان إعتقال النشطاء الثلاثة بمخيمات تندوف أواسط يونيو الماضي، قد أفضى لإحتجاجات غير مسبوقة، حيث نظم نشطاء معارضون سلسلة وقفات ومسيرات دعت لإطلاق سراحهم، كما أبرزت العديد من المنظمات الدولية رفضها لإعتقالهم على غرار المنظمة الحقوقية الدولية “هيومن رايتس ووتش”، محملة البوليساريو مسؤوليتها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة