نقل مخالطين جدد لمصابي كورونا من بؤرة “سيدي يوب” بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

شهد درب السقاية بحي سيدي يوب بالمدينة العتيقة لمراكش، يومه الخميس 04 يونيو الجاري، نقل مجموعة من الأشخاص للاشتباه في اصابتهم بفيروس كورونا، ما يهدد بارتفاع حصيلة المصابين بالحي المذكور.

وحسب المعطيات التي توصلت بها ”كشـ24″، فقد تم نقل 9 أشخاص، من أجل إجراء التحاليل المخبرية صوب مستشفى ابن زهر، للتأكد من اصابتهم من عدمها باعتبارهم مخالطين مفترضين.

وكانت التحليلات قد أثبتت أول أمس إصابة 3 أشخاص بفيروس كورونا المستجد، بدرب السقاية لتنضاف إلى 5 حالات سابقة بدرب الحمام بحي سيدي يوب، بينما تم تحديد 30 شخصا من المخالطين على مستوى درب الساقية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة