نقل رئيس الوزراء التونسي السابق إلى المستشفى بعد يومين من اعتقاله

حرر بتاريخ من طرف

بعد تدهور وضعه الصحي، نقل رئيس الوزراء التونسي السابق حمادي الجبالي، السبت إلى المستشفى، وفق ما أكد محاميه.

وأوضح دفاع الجبالي الذي تولى سابقا الأمانة العامة لحزب النهضة الإسلامي قبل أن يستقيل سنة 2014، أن “حالته تدهورت بسرعة بسبب التزامه الصارم بإضرابه عن الطعام بدون تناول أدوية” لأمراض القلب والسكري، موضحا أن الشرطة “لم تسلم هذه الأدوية للجبالي على الرغم من سماح النيابة لأسرته بنقلها إلى مركز الشرطة”.

ولم يكشف المحامي زياد طاهر أسباب توقيف موكله. وقال إن “الشرطة ألقت القبض على الجبالي أثناء تواجده في سيارته في سوسة قبل نقله إلى تونس”.

وبحسب الإذاعة التونسية الخاصة “موزاييك إف إم”، أمر القطب القضائي لمكافحة الإرهاب في العاصمة بتوقيف الجبالي بتهمة “الاشتباه في تبييض أموال” عبر جمعية خيرية.

ويخضع الجبالي الذي شغل منصب رئيس الوزراء في الفترة ما بين 2011 و2013، للتحقيق منذ أكثر من شهر، على خلفية أنشطة مصنع تملكه زوجته في سوسة، كانت الشرطة داهمته في ماي وأعلنت أنها ضبطت فيه مادة “مدرجة بجدول المواد الخطرة”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة