نقابيون يستنكرون تجاهل عمدة مراكش لطلب مقابلة تقدموا به للجماعة

حرر بتاريخ من طرف

استهجن المكتب الجهوي للجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية جهة مراكش اسفي المنضوي تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل، ما أسماه تجاهل رئيس المجلس الجماعي لمراكش، لطلب المقابلة الذي تقدم به المكتب النقابي لعمال وموظفي الجماعات المحلية لجماعة مراكش.

وندد المكتب الجهوي في بيان له، أصدره عقب اجتماعه المنعقد نهاية الأسبوع الماضي، بالمقر الجهوي لنقابات الاتحاد المغربي للشغل، بأساليب الترهيب التي ينهجها رئيس جماعة دار الجامع بإقليم الحوز، في حق خديحة القديم، محملا إياه المسؤولية على كافة التداعيات النفسية والصحية التي سببها لها من خلال المكائد والدسائس التي يحيكها لها منذ توليه مسؤولية رئاسة الجماعة.

ونوّه البيان بموقف عمالة إقليم الحوز القاضي بمراسلة رئيس هذه الجماعة لوقف قرار عقد المجلس التأديبي، ومدارسة ملف الموظفة خديجة أقديم في إطار اللجنة الإقليمية لفض نزاعات الشغل، معلنا عن تضامن المكتب الجهوي مع أقديم واستعداده اتخاذ كافة الأشكال النضالية لفضح ممارسات رئيس هذه الجماعة.

وعبر المكتب الجهوي عن انزعاجه الكبير مما أسماه المقاربة الإقصائية التي أبعدت مستخدمي الجماعات الترابية من عملية التلقيح المبكر ضد فيروس “كورونا”.

وطالب بمأسسة الحوار المحلي بعقد لجنة فض نزاعات الشغل على مستوى عمالة مراكش، ونوه بالمواقف الثابتة للمكتب الجامعي للنقابة مما يسمى حوارا قطاعيا بمديرية الجماعات الترابية، ودعا كافة موظفي جماعات الجهة إلى الإنخراط في الإضراب الوطني ليوم 29 أبريل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة