نقابة المالية تهاجم أطباء القطاع الخاص

حرر بتاريخ من طرف

أعلن المكتب الوطني للنقابة الوطنية الديمقراطية للمالية رفضه قيام بعض الأطباء بالقطاع الخاص و المصحات الخاصة ب”ابتزاز الدولة والمواطنين والتهديد باستعداد آلاف الأطباء بالقطاع الخاص بمغادرة المغرب نحو الخارج إذا لم يتم إقرار نظام ضريبي وامتيازات جبائية للمصحات وأطباء القطاع الخاص “.

وأوضحت النقابة في بيان لها أن بعض المصحات الخاصة تحاول “قمع كل الأصوات الفاضحة والمنتقدة للسلوكات والممارسات الخارجة عن القانون ومنها الضغط على إدارة الضرائب للإفلات من أداء مستحقات الدولة حسب القدرة الإسهامية الحقيقية للقطاع وانتقال اللوبي المصالحي لبعض المصحات الخاصة من ابتزاز المواطنين إلى ابتزاز الدولة”.

وطالبت المديرية العامة للضرائب ب”نشر كل المعلومات والمعطيات حول المساهمة الفعلية للمهن الحرة في أداء الضرائب، ولائحة المصحات وأطباء القطاع الخاص المتملصين من أداء ما بذمتهم من ضرائب وعدم الخضوع للضغوطات الممارسة من طرف بعض اللوبيات وإخراج المقتضيات القانونية لتجريم التهرب الضريبي”، داعية في الآن ذاته كافة المواطنين والمواطنات إلى “مقاطعة المصحات وأطباء القطاع الخاص الذين لا يقومون بأداء ما ذمتهم من ضرائب ويرفضون التعامل بالشيك كوسيلة للأداء”.

وتعود تفاصيل الشد والجذب بين نقابة المالية والمصحات الخاصة إلى مناظرة الجبايات الثالثة بالصخيرات بداية الشهر الجاري، و التي شهدت احتجاج ممثل الجمعية الوطنية للمصحات الخاصة على مداخلة زهير الشرفي، الكاتب العام لوزارة الاقتصاد والمالية، التي انتقد فيها تصرفات بعض المصحات الخاصة التي ترفض التعامل بالشيكات وتقدم معطيات غير صحيحة لمصالح الضرائب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة