نقابة “البيجيدي” ترفض “هشاشة” أساتذة التعاقد

حرر بتاريخ من طرف

قالت الجامعة الوطنية لموظفي التعليم التابعة لنقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب إنها ترفض وضعية الهشاشة التي يعاني منها الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، ودعت الحكومة التي يترأسها حزب التجمع الوطني للأحرار إلى إدماجهم في أسلاك الوظيفة العمومية.

ودعت الأسرة التعليمية إلى الانخراط القوي في البرنامج الاحتجاجي الذي أعلنه المجلس الوطني لتنسيقية الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، وضمنه إضراب يوم 13 يناير الجاري، و إضراب وطني من 17 إلى 22 من الشهر ذاته.

واعتبرت النقابة، في بيان لها، بأن واقع الهشاشة والحيف وغياب الاستقرار الوظيفي والترقي المهني، يفرز انعكاسات سلبية على وضعية هذه الفئة، وعلى واقع منظومة التربية والتكوين.

وسبق لتنسيقية أساتذة التعاقد أن دعت إلى إضراب وطني يوم 13 يناير الجاري، بالتزامن مع محاكمة أساتذة جرى توقيفهم ومتابعتهم في حالة سراح في إنزالات سابقة بالرباط. وقررت التنسيقية خوض احتجاج خاص بجهة الرباط أمام المحكمة الابتدائية. وبالنسبة للإضراب الوطني الأسبوعي الذي قررته من 17 إلى 22 يناير الجاري، فقد ذكرت بأنه سيكون مرفوقا باحتجاجات موازية جهوية أو إقليمية، ومنها اعتصامات ومسيرات على الأقدام.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة