نشطاء جمعيات مدنية بمراكش يطالبون بـ”العدالة”

حرر بتاريخ من طرف

طالب نشطاء ينتمون لجمعيات المجتمع المدني بمنطقة العزوزية بمقاطعة المنارة بمراكش بإعمال مبدأ العدالة في الإستفادة من القاعة المغطاة العزوزية وباقي المشاريع الرياضية المنجزة في اطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وقال نشطاء مدنيون في اتصال بـ”كشـ24″، إنهم يواجهون حيفا في الاستفادة من مرافق القاعة الرياضة المذكورة والتي تحولت إلى ما أسموه “مستعمرات لفئة معينة” في الوقت الذي يتم فيه حرمان الجمعيات المحلية.

وأكد الفاعلون الجمعويون بأن القاعة صارت حكرا على فرق رياضية وجمعيات إما بسبب ولائها السياسي لتنظيم حزبي، متهمين رئيس قسم بمقاطعة المنارة وأحد النواب بالوقوف وراء هذا الحيف والذي يصل حد التلاعب بالبرنامج الخاص بالقاعة.

وأشار الفاعلون الجمعويون إلى أن إحدى الجمعيات الموالية استفادت من 4 كرات وبدلتين رياضيتين وكؤوس في الوقت الذي لا تتسلم فيه جمعيات مدنية أخرى بالعزوزية سوى كرة واحدة وبدلة رياضية فقط، والأخطر من ذلك أن المسؤول عن الجمعية المذكورة عمد إلى الإتجار في عطايا مجلس المقاطعة على حد قولهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة