نايضة فجامع الفنا بمراكش…إصابة عون سلطة و”مخزني” على يد أفارقة خلال حملة لمحاربة الباعة الجائلين + صورة

حرر بتاريخ من طرف

علمت “كشـ24” من مصادر مطلعة، أن عون سلطة برتبة “مقدم” وعنصرا من القوات المساعدة أصيبا قبل قليل من زوال يومه الأربعاء 23 مارس الجاري، على يد لاجئين أفارقة خلال حملة لمحاربة الباعة المتجولين بممر “البرانس” بساحة جامع الفنا بمراكش.

وأضافت مصادرنا، أن السلطة المحلية اعتقلت إثنين من الباعة الأفارقة واقتادتهم إلى مقر الملحقة الإدارية جامع الفنا، في الوقت الذي هرع فيه زملاؤهم إلى الإعتصام بباب الملحقة للمطالبة بالإفراج عن الموقوفين.

وتأتي هاته الواقعة بعد يومين على احتجاج باعة ينتمون لعدد من البلدان الإفريقية جنوب الصحراء عشية أول أمس الإثنين 21 مارس الجاري، أمام الملحقة الإدارية جامع الفنا بمراكش. 

ورفع اللاجئون الأفارقة شعارات يطالبون من خلالها بتحرير أغراضهم التي تمت مصادرتها من طرف السلطات. 

ويشار إلى أن السلطة المحلية بجامع الفنا شنت حملة واسعة ضد الباعة الجائلين والفراشة الذين يحتلون الملك العام بممر البرانس ومحيط الساحة. 

ومعلوم أن عددا من اللاجئين الأفاقة تحولوا بعد حلولهم بالمدينة الحمراء الى باعة متجولين يفرشون سلعهم بشارع مولاي رشيد المشهور بـ”البرانس”.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة