مُسن يضع حدا لحياته في ظروف غامضة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

علمت “كشـ24″، من مصدر مطلع، أن شخصا في السبعينيات من عمره، أقدم صباح يومه الثلاثاء 09 غشت الجاري، على وضع حد لحياته، بمنزله الكائن بدوار أهل الطيب بالجماعة الترابية سعادة بمراكش.

ووفق المعطيات التي توصلت بها الجريدة، فإن الهالك المسمى “محمد.د”، من مواليد 1952، كان يشتغل قيد حياته فلاحا، أقدم على وضع حد لحياته شنقا بمنزله بالدوار المذكور، في ظروف غامضة.

وفور علمها بالواقعة، انتقلت إلى عين المكان السلطة المحلية بقيادة سعادة بحضور أعوانها ،وعناصر الدرك الملكي لسعادة السويهلة، وبعد معاينة الحادثة، تم استدعاء الشرطة العلمية والتقنية التابعة لدرك الملكي بمراكش، من أجل تشخيص مسرح الحادث.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة