موظف جماعي يسلم نفسه للشرطة القضائية و”كشـ24″ تكشف السبب

حرر بتاريخ من طرف

علمت “كشـ24” من مصادر مطلعة، ان موظفا جماعيا بمراكش سلم نفسه أمس الثلاثاء 26 مارس، لمصالح الشرطة القضائية بولاية أمن مراكش، والتي احالته بدورها على مصلحة جرائم الاموال بالفرقة الوطنية للشرطة القضائية.

وحسب مصادرنا، فإن الموظف الجماعي الذي يعمل بوكالة المداخيل بمقاطعة سيدي يوسف بن علي، اعترف بارتكابه لاختلاسات مالية، ليتم اقتياده ليلة امس الثلاثاء الى مكتبه، في اطار التحقيق الذي تم فتحه بشأن ملف الاختلاسات المذكورة، بالتزامن مع الانباء عن امكانية سقوط مجموعة من الاسماء من موظفين جماعيين ومنتخبين، على خلفية خروقات واختلاسات تهم صفقات عديدة.

وتأتي هذه التطورات في الوقت الذي يعيش فيه المجلس الجماعي بمراكش على صفيح ساخن، بعد فضيحة صفقة بيع عقار سوق الجملة القديم التي تم التراجع عنها وفتح تحقيق في الواقعة، وايضا بعد انتهاء التحقيق الذي قادته الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بشأن الصفقات التفاوضية، التي تم عقدها بمناسبة قمة المناخ، والتي من المنتظر ان تتسبب في متابعة وجوه معروفة وموظفين ورجال أعمال بالمدينة الحمراء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة