موظفو المحافظة العقارية بشيشاوة يطالبون بتحسين ظروف العمل ويحتجون على غياب الحماية القانونية

حرر بتاريخ من طرف

قام موظفو المحافظة العقارية المنضوين تحت لواء النقابة الوطنية للمحافظة العقارية، الاتحاد المغربي للشغل، صباح يوم الأربعاء من الأسبوع الجاري، بتنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر المحافظة بمدينة شيشاوة، وذلك احتجاجا على انعدام الحماية القانونية للمستخدمات والمستخدمين بالوكالة أثناء القيام بواجبهم المهني، بعد متابعة بعض المستخدمين والمستخدمات بمصلحتي المحافظة العقارية بتيفلت والخميسات.

وندد المحتجون عبر بلاغ لهم، بظروف العمل التي وصفها ب”الغير اللائقة” بعدد من المصالح الخارجية للوكالة وخاصة المقرات الغير صالحة بتاتا لاستخدام كإدارة عمومية وبالنقص الحاد في المكاتب والتجهيزات، وحمل الادارة المركزية مسؤولية التأخير الذي تعرفه عملية المعالجة المعلوماتية للملفات وخاصة عملية التصوير الالكتروني للوثائق، وذلك نتيجة تدبيرها الممركز لكل ما يتعلق بالمعلوميات، مما يجعل اعطابا بسيطة توقف العمل لأسابيع بالمصالح الخارجية وتؤدي الى تراكم عدد هائل من الملفات الغير المعالجة في انتظار تدخل من المركز.

وندد المحتجون بلا مبالاة ادارة الوكالة، تجاه ما يتعرض له المستخدمون بمصلحتي المحافظة العقارية بتيفلت والخميسات من متابعات مستمرة وتركهم يواجهون مصيرهم القضائي لوحدهم بدون حماية تذكر بعد تخليها عنهم وكأنهم لا ينتمون اليها، رغم أنها متأكدة من قيامهم فقط بواجبهم المهني، ونبه المحتجون في ذات البلاغ الصادر عن نقابتهم  الاتحاد المغربي للشغل الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي النقابة الوطنية للمحافظة العقارية، الوكالة للاختلالات التي تعرفها منظومة تدبيرها للأرشيف وكيفية الحفاظ على الرسوم العقارية ومطالب التحفيظ بها وما تحتويه من عقود ووثائق وغيرها وخاصة النظام المعلوماتي الذي اصبح جد متأخر مقارنة بإدارات اخرى، وتذكرها بخصوصية ارشيف مصالح المحافظات العقارية وما تعرفه من حركية مستمرة وكثرة المتدخلين مما يصعب معه تحديد ملابسات ضياع وثيقة ما.

ودقت ذات الهيئة النقابية، ناقوس الخطر للحالة الكارثية التي أصبحت عليها قاعات الأرشيف، والتي لم تعد تستوعب الكم الهائل من الملفات العقارية المتزايدة بشكل يومي في ظل ضعف كبير في التجهيزات ونقص حاد في الموارد البشرية العاملة بالأرشيف، أمام غياب تام لأي تصور واضح من طرف الادارة المركزية لمعالجة الوضع والرقي بهذا المرفق الذي لم يعد هو الأهم في المركبات العقارية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة