مواطن يفضح تجاوزات بسوق بيع الدرجات المستعملة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

توجه مواطن من مراكش بشكاية الى عمدة المدينة ضد مدير سوق الدراجات النارية والعادية بتراب مقاطعة سيدي يوسف بن علي يفضح من خلالها مجموعة من التجاوزات في السوق التابع للمجلس الجماعي

وحسب الشكاية التي توصلت “كشـ24” بنسخة منها، فإن مدير السوق يقوم بابتزاز المشتكي وقمع التجار وإهانتهم وإستعمال السلطة وخرق القانون، حيث انه يتسلم رشاوي من بعض التجار من اجل تحرير وصولات الشراء بدون حضور أصحاب الدراجات، حيث يكتفي فقط بصورة من البطاقة الوطنية، وهناك عدد كبير من التجار  تتواجد عندهم دراجات غير مسجلة في أسمائهم وهذا يعتبر تبديرا للمال العام

ويضيف المشتكي ان مدير السوق يهدد كل من يريد التكلم بالسلطة والسجن حتى اصبح الجميع  لا يستطيع الكلام، علما بانه صرح لجميع المواطنين والحرفيين بتحرير البطاقات الرمادية حتى اصبح الباعة المتجولون يقومون بتحرير  البطاقات، ولهذا اصبح داخل السوق عدد كثير ممن يقومون بتحرير البطاقات الرمادية، وتسليم مبالغ مالية لمدير السوق من اجل قبول بطاقتهم داخل مكتب التوثيق

ويطالب المشتكي ان يتم انصافه من قرارت المدير الذي اصدر إخبار و مذكرة ادارية من غير قانون كما يطالب بوضع حد للفوضى التي يشهدها السوق المذكور.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة