مواطن من ذوي الاحتياجات الخاصة يعتصم أمام ولاية جهة مراكش

حرر بتاريخ من طرف

يخوض “عبد العزيز الرداد” المناضل اليساري المعروف بجماعة سيد الزوين رفقة أسرته الصغيرة، اعتصاما مفتوحا أمام ولاية مراكش ابتداءا من يومه الاثنين 31 يوليوز 2018 إلى غاية تحقيق مطلبه العادل والمشروع.

ويحتج “الرداد” ضد التمييز والإقصاء المبني على الإعاقة، ومن أجل الحصول على حقه في شغل يضمن الكرامة، خصوصا بعدما تم تجاهل طلبه الموجه لرئيس جماعة سيد الزوين من اجل كراء ملك عمومي اعتبارا لوضعيته الخاصة، قبل ان يتم تسريب الطلب عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد مدة طويلة من تقديمه، في محاولة لتشويه سمعته، والادعاء بأنه يعادي مسؤولي الجماعة بسبب عدم الاستجابة لطلبه المشروع.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة