مواطنون يشتكون من ضعف شدة التيار الكهربائي ضواحي مراكش

حرر بتاريخ من طرف

تعاني ساكنة دواوير بجماعة أوريكا ضواحي مراكش، في الآونة الأخيرة، من ضعف شدة التيار الكهربائي بجميع الخطوط، مما يتسبب في إتلاف الأجهزة الكهربائية و إفساد المواد الغذائية كما جرى في أواخر شهر رمضان حيث تم انقطاع الكهرباء بدوار اكلموس لمدة ثلاثة ايام.

وبحسب شكاية توصلت بنسخة منها كشـ24 فإن ضعف شدة التيار الكهربائي ضاعف من معاناة الساكنة، خصوصا وأن استخراج الماء للشرب في جميع الدواوير  يتم باستعمال الكهرباء اما دواوير ماووت فضعف التيار يصل احيانا الى 160 ‘فولت’ بينما العقدة مع الشركة هو 220 ‘فولت’ مما يتلف الاجهزة  الكهربائية.

وتابعت ذات الشكاية أن المحول الكهربائي بدوار ماووت تفيض منه الزيوت السامة و قد ينفجر على الساكنة في أي لحظة، وأمام هذا الوضع فإن السكان يُطالبون بإحلال وتجديد المحول الحالى إلى محول جديد يتحمل الطاقة العالية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة