مواطنون يشتكون من احتلال شركة للحليب للملك العام بحي بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

ناشد مواطنون والي جهة مراكش آسفي من أجل التدخل لإنهاء احتلال شركة للحليب بدوار العسكر بمراكش للملك العمومي وتحديدا لرصيف المارة.

وأوضح المشتكون في الرسالة التي توصلت بها كشـ24 أن الشركة المذكورة قامت بإحاطة جزء كبير من الرصيف بسياج ومجموعة من الأغراس الكثيفة، فيما جزء اخر من الرصيف يُستخدم لوقوف المركبات الخفيفة لموظفي الشركة وشاحنات التبريد الكبيرة الخاصة بالشركة وكذلك لغسل هذه الشاحنات.

وأفاد هؤلاء أن مصنع الشركة المعني يقع في مفترق طرق يضم مركزًا حيويا للمدينة يربط شمالها بجنوبها ؛ لذلك فإن حركة المرور مهمة للغاية واحتلال الملك العام (الرصيف) يسبب عدة مشاكل.

وأبرز المشتكون أن احتلال الشركة للملك العمومي يحد من رؤية السائقين للطريق العام، وإخفاء إشارة المرور عند مفترق الطرق، بالإضافة إلى تعريض المارة للحوادث عن طريق السير على جانب الطريق، إضافة إلى التسبب في الازدحام بسبب وقوف شاحنات التبريد بشكل دائم على الرصيف، إلى جانب اتساخ الأرصفة و الطريق العام بواسطة مياه غسيل الشاحنات، وما إلى ذلك من الأضرار التي تلحق بالمناظر الطبيعية لمحيط المصنع بسبب تسوير الرصيف.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة