مواد بيولوجية سامة تَحْظٌر جمع وتسويق الصدفيات بأكادير

حرر بتاريخ من طرف

قررت وزارة الفلاحة والصيد البحري منع وجمع وتسويق الصدفيات في المنطقة المصنفة لتربية الصدفيات إمي ودار التابعة للمنطقة البحرية لأكادير، إلى حين إجراء تطهير شامل لهذا الوسط البحري.

وأوضحت الوزارة، في بلاغ صادر عنها، أن نتائج التحليلات التي أنجزها المعهد الوطني للبحث في الصيد البحري في المنطقة المصنفة لتربية الصدفيات إمي ودار أثبتت وجود مواد بيولوجية بحرية سامة بكميات غير عادية في الصدفيات.

وعلى ضوء هذه النتائج، أوصى قطاع الصيد البحري المستهلكين بأن لا يقتنوا إلا الصدفيات المعبأة والحاملة للملصقات الصحية التي يتم تسويقها بنقط البيع المرخصة (الأسواق الرسمية).

وحذرت الوزارة من كون الصدفيات التي ترو ج أو تباع بشكل غير منظم لا تتوفر على أي ضمانة صحية، وتشكل بالتالي خطرا على صحة المواطنين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة

المقالات الأكثر قراءة