مهنيو تعليم السياقة بمراكش يطالبون بإنقاذ القطاع من السكنة القلبية

حرر بتاريخ من طرف

وجهت لجنة اليقظة الدائمة لقطاع تعليم السياقة بالمغرب، مراسلة لوالي جهة مراكش آسفي من أجل التدخل للتخفيف من تداعيات الجائحة على قطاع تعليم السياقة بمدينة مراكش.

وتقدم رؤساء التمثيليات الوطنية الممثلة لقطاع تعليم السياقة بالمغرب من خلال مراسلتهم، بطلب التدخل لوضع حد لمعاناة مهنيي مدينة مراكش، جراء توقفهم المستمر عن العمل منذ مارس الماضي والى الان، وما ترتب عن ذلك من تأثير نفسي ومادي عليهم وعلى أسرهم، لا سيما وأن جلهم لم يستفيدوا من أية مساعدة مادية، من أي جهة كانت للتخفيف من تداعيات جائحة كوفيد19.

و اشار المهنييون الى ان مدينة مراكش تعتبر الوحيدة التي تم استثناءها من العمل وامتحانات نيل رخصة السياقة، فيما كل المناطق بالمملكة سواء في المنطقة واحد او المنطقة الثانية تعمل بشكل عادي، وذلك رغم توقيع ممثلي المهنيين بمراكش على بروتوكول وقائي، لاستئناف العمل مع الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية في يونيو الماضي.

والتمس المهنيون من والي جهة مراكش، التأشير بالسماح لمهنيي قطاع تعليم السياقة بالمدينة بمزاولة عملهم، وكذا لمركز الامتحان باستناف اجراءاته، لطي هاته الصفحة المؤلمة، وانقاذ القطاع بالمدينة من السكتة القلبية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة