منزل بحي قشيش باب الخميس يشيد عشوائيا في غياب الجهات المسؤولة

حرر بتاريخ من طرف

توصلت “كش24” بصور فتوغرافية لمنزل بحي قشيش باب الخميس بمقاطعة مراكش المدينة، يثم بناءه ضدا على القانون ، حيث تم بناء شرفة من اليمين وشرفة من اليسار بمسافة 1 متر تقريبا والحال ان الشرفات ممنوعة داخل المدينة العتيقة .

وحسب التحريات التي قمنا بها، اكد ل”كش24″ مصدر مطلع ان صاحبة المنزل 54 بذات الحي قامت بمراسلة كل من والي الجهة محمد فوزي، ورئيسة المجلس الجماعي فاطمة الزهراء المنصوري، ورئيس مقاطعة مراكش المدينة ، تطلب من هؤلاء المسؤولين التدخل لوقف هذه التجاوزات، كونها متضررة من الشرفة التي نصبت امام منزلها ضدا على القانون،

وبتواطىء جهة من الجهات ، حيث المسافة الفاصلة بين منزلها وبين المنزل 89 تقدر ب8 امتار الشيء الذي يمنع باحداث هذه الشرفة امامها ، والخطير في الامر ان الشرفة التي احدتث بالشارع الرئيسي للحي المذكور اعلاها حبل كهربائي للانارة العمومية مما سيشكل خطرا لامحال ، ورغم هذا فالمكلف ببناء هذا المنزل تحدى كل هذه الاجراءات مدعيا انه له يد طويلة في مصلحة التعمير بولاية جهة مراكش ، كونه يشتغل تقني باحدى المصالح.

وامام كل هذا يطرح السؤال التالي : من يشجع البناء العشوائي داخل تراب مراكش المدينة ؟ ومن هي الجهة التي تقف ضد تطبيق قانون التعمير بمراكش المدينة؟ ومن له المصلحة في عدم هدم هذه الشرفة بالمنزل
المذكور ؟ وهل هناك جهة تحاول طمس الشكايات التي تقدمت بها المشتكية صاحبة المنزل رقم 54 ؟
ولاشك ان والي جهة مراكش سيتدخل للضرب على ايدي كل من يشجع البناء
العشوائي سواء كان رجل سلطة او منتخب او موظف جماعي ؟

وهذا ما ينتظره سكان حي قشيش وساكنة مقاطعة مراكش المدينة حماية لقانون التعمير …

منزل بحي قشيش باب الخميس يشيد عشوائيا في غياب الجهات المسؤولة

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة