مندوبية الغابات تُحصي 96 حريقا وطنيا والشرق أكبر المتضررين

حرر بتاريخ من طرف

أفادت المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر أن عدد الحرائق المسجلة على الصعيد الوطني منذ فاتح يناير إلى غاية 30 يونيو 2017، بلغ 96 حريقا اجتاحت 145 هكتار، 80 بالمائة من هذه المساحة عبارة عن أعشاب ثانوية.

وأضافت مندوبية الحافي، في بلاغ لها ، أنه “بالاعتماد على التوزيع الجغرافي للمساحات المتضررة من الحريق، تأتي منطقة الشرق (الناضور،بركان،تاوريرت،جرادة) في مقدمة المناطق المتضررة بمساحة تقدر ب65 هكتار(23حريق) وتليها منطقة الشمال الشرقي (الحسيمة، جرسيف وتازة) بمساحة تقدر ب45 هكتار(10 حرائق)”.

وأشارت المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر، في البلاغ ذاته، أنها “قد افتتحت في السنة الماضية أول مركز وطني لتدبير المخاطر المناخية بالمغرب مستوحى من عدد من الدول في إطار التعاون الثنائي كفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية”.

وأضاف البلاغ أن هذا المركز يهدف إلى “الإشراف والمتابعة على الصعيد الوطني لبرامج الوقاية والتنبؤ قصد الحد من حرائق الغابات ومخاطر الآفات، وتحسين فعالية وكفاءة عملية التنسيق بين جميع الشركاء من أجل توفير المعلومات في الوقت المناسب حول الحرائق وصحة الغابات وحالة الوسائل المعبأة إلى أمكنة الحرائق”.

وأكدت المندوبية، أن “أعداد الحرائق والمساحات المحروقة تبقى حتى الآن محدودة نسبيا، ومع ذلك، فإن جهاز المراقبة والتدخل لا يزال عند مستواه الأقصى المتعارف عليه ضمن الشركاء بالإنذار الأحمر مما يتطلب حالة تعبئة وتأهب تأمين إلى غاية العاشر من شتنبر 2017
”.
وحسب البلاغ ذاته، فإن “المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر تتوجه بنداء إلى كلّ مستعملي ومرتادي المجالات الغابوية لتوخي أقصى درجات الحيطة والحذر وعدم إشعال النار طوال الفترة الصيفية”.
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة