مندوبية السجون وإعادة الإدماج تغلق ثمان مؤسسات سجنية من بينها “بولمهارز” بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

اكد محمد صالح التامك، المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج، في مداخلة له أمس الأربعاء أمام أعضاء لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان بمجلس المستشارين، ان المندوبية تستعد لإغلاق 8 مؤسسات سجنية قديمة ، لعدم تتوفرها على أدنى شروط الإيواء، ومن بينها مؤسسات كانت بمثابة معاقل إدارية، وسجون شكلت دوما محط انتقادات الهيئات الحقوقية. 

ومن بين المؤسسات السجنية المعنية بالاغلاق، يوجد سجن فاس عين قادوس وانزكان وكذلك السجن المحلي بمراكش (بولمهراز) الذي سيتم إغلاقه في غضون الأسابيع المقبلة.

ويضيف التامك ان المندوبية وسعيا منها الى التخفيف من ظاهرة الاكتظاظ، الذي اصبحت تعاني منها العديد من المؤسسات السجنية بالمملكة  “قامت خلال السنتين الأخيرتين  بافتتاح 11 مؤسسة سجنية تستجيب لأحدث المعايير، سواء من حيث متطلبات الأمن أو من حيث الشروط المتعلقة بالمساحة الدنيا المخصصة

ويبلغ عدد السجون في المغرب 60 سجنا، غير أن المساحة المخصصة لكل سجين لا تتعدى 1,6 متر حسب الأرقام الرسمية، مع أن المعايير الدولية تحددها في ما بين ثلاثة وستة امتار.

من جهة أخرى، اعتبر التامك أن الاعتقال الاحتياطي لايزال يشكل أحد أسباب ظاهرة الاكتظاظ بحيث إن نسبة 40% من السجناء احتياطيون، وهذه النسبة ترتفع بالنسبة لبعض الفئات الهشة كالأحداث حيث تبلغ نسبة الاحتياطيين في صفوفهم 87%، مما يستلزم ايجاد الحلول المناسبة للحد من هذه الظاهرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة