مندوبية الحليمي ترصد بالأرقام تراجع معدلات النشاط والشغل بالمغرب

حرر بتاريخ من طرف

ذكرت مذكرة إخبارية للمندوبية السامية للتخطيط إنه خلال الفصل الثالث من سنة 2018، تميزت وضعية سوق الشغل، باستمرار تراجع معدلات النشاط والشغل.

وحسب مذكرة المندوبية فقد ارتفع حجم السكان في سن النشاط البالغين من العمر 15 سنة فما فوق، مقارنة مع الفصل الثالث من سنة 2017، بوتيرة أعلى(+1,7%)  من تلك التي عرفها حجم السكان النشيطين (+0,5%).

وبذلك، سجل معدل النشاط انخفاضا، حيث تراجع من  45,5%إلى  45%  ما بين الفترتين؛ من 41,5% إلى 41,1% بالوسط الحضري ومن 52,4% إلى 51,9% بالوسط القروي. وقد بلغ الفرق بين معدلات النشاط لدى الرجال والنساء حوالي 49,6 نقطة (70,2% و 20,6%  على التوالي).

وقد ارتفع حجم التشغيل بـ 122.000 منصب شغل، 118.000 منصب بالوسط الحضري و4.000 بالوسط القروي.

وحسب نوع الشغل، تم إحداث 104.000 منصب شغل مؤدى عنه، وذلك نتيجة إحداث 108.000 بالوسط الحضري وفقدان 4.000 بالوسط القروي. كما عرف الشغل غير المؤدى عنه، والذي يتكون أساسا (98%) من المساعدين العائليين، إحداث  18.000 منصب، 10.000 بالمناطق الحضرية و8.000 بالمناطق القروية.

ورغم تزايد حجم التشغيل، فقد عرف معدل الشغل تراجعا من  40,7%إلى 40,5% (-0,2 نقطة). كما انخفض هذا المعدل بكل من الوسطين الحضري والقروي بـ0,1  نقطة. وقد بلغ الفرق بين معدلات الشغل لدى الرجال والنساء حوالي 46,3 نقطة (64% و17,7%  على التوالي).

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة