مندوبية إدارة السجون تستنكر نشر تسجيل قديم من داخل سجن محلي

حرر بتاريخ من طرف

استنكرت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، اليوم الثلاثاء 31 يناير، تداول بعض المواقع الإلكترونية أمس تسجيلا قديما يزعم نقل “ظروف قاسية” يعيشها السجناء بالسجن المحلي “عين السبع 1”.
 
وذكرت المندوبية، في بلاغ، أن التسجيل المذكور يعود على الأقل لسنة 2012، موضحة أن الأمر يتعلق بتاريخ سابق عن برنامج الترميم والإصلاح الذي خضعت له المؤسسة المذكورة.
 
وأضافت أن قدم التسجيل يتضح من حالة الجدران التي تظهرها المادة المنشورة، موضحة أنه من اليسير على كل الهيئات القضائية والإدارية والحقوقية التي زارت هذه المؤسسة، في إطار الإضطلاع بمسؤولياتها ومهامها منذ التاريخ المذكور إلى حد الآن، أن تتبين قدم هذا التسجيل.
 
وذكر البلاغ بنشر مواقع إلكترونية أخرى وبعض مواقع التواصل الاجتماعي سابقا تسجيلات مماثلة حول نفس المؤسسة تعود إلى تواريخ قديمة “دون أن تكلف نفسها عناء التحقق من راهنيتها”، ضاربة عرض الحائط كل القواعد المهنية المعمول بها في هذا المجال”.
 
وأشار، في هذا السياق، إلى أن هذه المنابر تحاول ايهام الرأي العام بأن اللقطات التي تشملها هذه التسجيلات تعكس الحالة الراهنة للمؤسسة المعنية وظروف الاعتقال بها، محذرة من مغبة الاستمرار في مثل هذه التصرفات “اللامسؤولة والمغرضة”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة