مقتل نائب بريطاني جراء عملية طعن داخل كنيسة

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت الشرطة البريطانية أن النائب البرلماني عن حزب المحافظين الحاكم، ديفيد أميس، فارق الحياة متأثرا بالجروح التي أصيب بها إثر تعرضه لعملية طعن داخل كنيسة اليوم الجمعة.

وأكدت شرطة مقاطعة إسكس في شرق إنجلترا في بيان لها أن الجريح جراء عملية الطعن التي حصلت اليوم في بلدة لي-آن سي توفى في موقع الحادث رغم جهود رجال الإسعاف إنقاذ حياته.

وأشارت الشرطة إلى أنها ألقت القبض على وجه السرعة على مشتبه فيه يبلغ من العمر 25 عاما واكتشفت سكينا في موقع الحادث، مضيفة أنها لا تبحث عن أي شخص آخر على خلفية الهجوم.

وكانت قناة “سكاي نيوز” البريطانية قد أكدت في وقت سابق من اليوم أن أميس البالغ من العمر 69 عاما تعرض للطعن عدة مرات، أثناء لقاء انتخابي مع الناخبين المحليين في كنيسة بلفيرس الميثودية، إذ دخل رجلا مجهول إلى المبنى وهاجم البرلماني بسكين.

وكان أميس قد أعلن قبل أيام عن نيته عقد هذا اللقاء.

المصدر: RT + “سكاي نيوز”

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة