مقاولات بولونية تستكشف الفرص الاستثمارية في الصحراء المغربية

حرر بتاريخ من طرف

كتبت صحيفة “إنبولاند” البولونية أن بعثة اقتصادية بولونية ستزور، في شتنبر المقبل، المغرب “بوابة إفريقيا” وأحد أهم أسواقها.

وأوضحت الصحيفة، في مقال خصص لفرص الاستثمار في المغرب، أن المهمة الاقتصادية، المقرر تنظيمها في الفترة من 12 إلى 19 شتنبر المقبل في المملكة، تشكل تتويجا للجهود المبذولة من قبل رجال الأعمال البولونيين المهتمين بتوسيع أنشطتهم في السوق الإفريقية.

وسجلت الصحيفة البولونية، نقلا عن السفير المغربي في وارسو، عبد الرحيم عثمون، أن المغرب، بفضل موقعه الجغرافي وثقافته وتنوعه ومناخ أعماله الملائم واستقراره السياسي، يوفر بيئة مثالية للاستثمارات الأجنبية.

كما سلطت الصحيفة البولونية الضوء على السياسة الضريبية المواتية للاستثمار، مشيرة إلى أن المقاولات المغربية مهتمة، أيضا، بالخبرة البولونية في مختلف القطاعات الصناعية.

وذكرت، في هذا السياق، بالمباحثات التي أجراها السفير المغربي مطلع شهر غشت مع نائب وزير الخارجية البولوني المكلف بالتعاون الاقتصادي والتنمية باويك جابلونسكي الذي “أكد له دعم حكومة بلاده للمقاولين الذين قرروا توسيع أعمالهم في المغرب”.

ونقلا عن جابلونسكي، أبرزت الصحيفة أن “المغرب لا يعد من أهم البلدان في شمال إفريقيا فحسب، ولكنه أيضا سوقا واعدا جدا للشركات البولونية”.

وأوضحت الصحيفة أن البعثة الاقتصادية البولونية ستزور مدن الدار البيضاء والداخلة والعيون بشكل خاص، مشيرة إلى أن هاتين المدينتين بالأقاليم الجنوبية للمملكة تشهدان نموا اقتصاديا كبيرا وتوفران مؤهلات استثنائية للاستثمار الأجنبي.

وخلصت إلى أن هذه البعثة تشكل “فرصة سانحة للشركات البولونية للإسهام في الطفرة الاستثمارية في هذه المنطقة”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة