مع بدء تطبيقه اليوم… الإمارات تصدر قرارا جديدا بشأن العمل يوم الجمعة

حرر بتاريخ من طرف

أصدرت الحكومة الإماراتية قرارا جديدا بشأن العمل يوم الجمعة، وذلك تزامنا مع تطبيق نظام العمل الأسبوعي الجديد.

وأعلنت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية في بيان عن منح الموظفين إمكانية العمل “عن بعد” يوم الجمعة، محددة مجموعة من الضوابط لهذا القرار ومنها:

– أن تتوفر في الوظيفة والموظف الذي يشغل الوظيفة شروط وضوابط العمل عن بعد الواردة في نظام العمل عن بعد في الحكومة الاتحادية.- أن تقوم الجهة الاتحادية بتحديد الوظائف الملائمة للعمل عن بعد لديها، من خلال التنسيق مع الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية بهذا الشأن.

– ضرورة صدور الموافقة المسبقة للموظف بشأن عمله عن بعد يوم الجمعة من الرئيس المباشر بالتنسيق مع مدير الإدارة التي يتبعها وإدارة الموارد البشرية في جهة العمل.

– ضرورة وجود عدد كاف من الموظفين في مقر الجهة الاتحادية بما يضمن استمرارية تقديم الخدمات لجمهور المتعاملين، بحيث لا تقل نسبة الموظفين الذين يعملون من مقر العمل عن 70% من إجمالي موظفي الجهة الاتحادية.

– مراعاة إعطاء الأولوية للعمل عن بعد للموظف الذي يبعد مقر عمله عن مقر إقامته، بالإضافة إلى مراعاة أي ظروف إنسانية أخرى قد تواجه الموظفين في هذا الجانب.

وتبدأ الإمارات، اليوم، تطبيق نظام العمل الأسبوعي الجديد، الذي بدأ العمل به مع انطلاقة العام الجديد 2022، حيث سيكون، ولأول مرة في التاريخ، يوم الجمعة يوم عمل.

وتم توحيد موعد إقامة خطبة وصلاة الجمعة، لتكون الساعة 13:15 ظهرا على مستوى الدولة طوال العام، ما عدا إمارة الشارقة، حيث لم يطرأ تغيير على موعد صلاة الجمعة.

وستكون ساعات الدوام الرسمي يوم الجمعة، من الساعة 7:30 صباحاً إلى 12:00 ظهراً (4 ساعات ونصف).

ومن يوم الاثنين إلى الخميس، من الساعة 7:30 صباحاً إلى 3:30 بعد الظهر (8 ساعات عمل)، بما يعادل 4 أيام ونصف في الأسبوع، في جميع إمارات الدولة، عدا الشارقة “4 أيام عمل، و3 أيام إجازة، بما فيها الجمعة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة