معطيات حصرية عن “البيدوفيل” الفرنسي الذي يستدرج قاصرين لبيته بمراكش لممارسة الجنس عليهم

حرر بتاريخ من طرف

معطيات حصرية عن
علمت “كشـ24″، أن “البيدوفيل” الفرنسي الذي اعتقلته مصالح الأمن مساء أمس الإثنين بمراكش بتهمة الإعتداء الجنسي على أطفال قاصرين، يبلغ من العمر 66 عاما ويقيم بالمدينة الحمراء منذ عام 1980.

وتم اعتقال المتهم من طرف عناصر الصقور التابعة للمنطقة الأمنية 3 بحي الإنارة رفقة قاصر من مواليد 1998 يقطن بحي العرب بدوار العسكر.

وكانت عناصر الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن مراكش، باشرت ليلة أمس الإثنين، حملة اعتقالات في صفوف مجموعة من القاصرين بعدد من أحياء المدينة الحمراء.

وقالت مصادر عليمة، إن عناصر الأمن أوقفت خمسة قاصرين من منزل أسرهم بحي دوار العسكر واقتادوهم إلى ولاية الأمن حيث تم إخضاعهم للتحقيق إلى غاية الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء قبل أن تفرج عنهم.

وبحسب المعطيات التي توصلت بها الجريدة، فإن التحقيقات انصبت حول علاقة القاصرين بأحد الأجانب الذي يقطن بالحي المذكور الذي يشتبه في التغرير ببعضهم وممارسة شذوذه الجنسي عليهم.

وتضيف المصادر ذاتها، أن قاصرا أسود البشرة على علاقة بالأجبني المذكور، كان يرشد رجال الأمن إلى بيوت باقي القاصرين الذي من المنتظر أن تستأنف معهم مصالح الأمن تحقيقاتها صباح اليوم. 

وتتداول ساكنة الحي أخبارا تفيد بأن الأجنبي على علاقة بالطفل المذكور وشقيقه وكان يتردد على بيتهما ويغدق عليهما الهدايا مستغلا عوز أسرتهما. 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة