معطيات جديدة قد تعصف بأغلبية بلقايد ومطالب بتدخل لفتيت

حرر بتاريخ من طرف

طالب عضوي المجلس الجماعي لمدينة مراكش عبد الواحد الشافقي ومحمد الحر، من رئيس المجلس الجماعي محمد العربي بلقايد، بتزويدهما بنسخ من محاضر التصويت على اعضاء المجالس الادارية لشركات التنمية المحلية التابعة للمجلس .

وحسب مراسلة توصلت “كشـ24” بنسخة منها، فقد طالب العضوين بنسخ من المحاضر التي تم التصويت فيها، على اعضاء ممثلي المجلس الجماعي داخل المجالس الادارية لشركات التنمية المحلية، وذلك طبقا للمادة 44 و45 من القانون 113.14 المنظم للجماعات.

وجاءت هذه الخطوة، كرد على الاجراءات التي باشرها المجلس الاداري لشركة التنمية المحلية “سيتي بيس متجددة” لتفويت قطاع النقل رغم قرار وزارة الداخلية بتمديد فترة التدبير المفوض للشركة الحالية للنقل بمراكش، وإثر تحدي رئيس مجلسها الاداري للمعارضة في تصريح صحفي لـ”كشـ24″ مشيرا ان القرار لا يهم المنتخبين بقدر ما هو شأن خاص بشركة التنمية.

وقد فجر رد نائب العمدة الذي يشغل منصب رئيس المجلس الاداري لشركة التنمية المحلية “سيتي بي متجددة “على طلب استفسار المعارضة بخصوص الصفقة جدلا واسعا، و صراعا بين المعارضة بين و المكتب المسير لجماعة مراكش، توج بتفجير مفاجئة كبيرة بعدما كشف مصدر من المعارضة لـ”كشـ24” ان لا احد انتخب ممثلي المجلس الجماعي لمراكش لتمثيلهم في المجلس الاداري لشركة التنمية، ما يعتبر خرقا للقانون، من شأنه ان يفجر فضيحة جديدة ويعرقل صفقة تفويت قطاع النقل الحضري لمدة طويلة عكس ما كان متوقعا.

ويطالب مهتمون بالشأن بالشان العام المحلي بمراكش بتدخل وزارة الداخلية لوضع حد لحالة الارتجالية والفوضى التي يعرفها تدبير الشان العام بمراكش، والتي اتضحت جليا بعد فضيحة الصفقات التفاوضية للكوب 22، ومؤخرا من خلال فضيحة محاولة بيع عقار السوق القديم للجملة المخصص لانشاء مساحة خضراء و التراجع عنها في آخر لحظة، قبل ان تنكشف من جديد ارتجالية واضحة في تدبير ملف تفويت قطاع النقل الحضري.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة