معدل الإنتاج واستخدام قدرات الإنتاج يسجل ركودا في فبراير 2016

حرر بتاريخ من طرف

أفاد بنك المغرب بأن الإنتاج الصناعي ومعدل استخدام قدرات الإنتاج قد يكون شهد ركودا خلال شهر فبراير 2016، مقارنة مع شهر يناير قبله.
 
وحسب نتائج البحث الشهري للظرفية لبنك المغرب برسم شهر فبراير، فإنه إذا كان الإنتاج قد عرف ارتفاعا في فروع الميكانيك والمعادن والصناعات الكهربائية والإلكترونية والنسيج والجلد، فإنه سجل في المقابل انخفاضا في فروع الصناعات الكيماوية وشبه الكيماوية، مشيرا إلى أنه في مثل هذه الظروف يكون معدل استخدام قدرات الإنتاج قد سجل ركودا بنسبة 62 في المائة.
 
وبخصوص المبيعات الإجمالية، فقد تكون عرفت تراجعا وخصوصا في الصناعات الكهربائية والإلكترونية، في حين سجلت انخفاضا في الصناعات الغذائية والكيماوية وشبه الكيماوية، وركودا في صناعات النسيج والجلد والميكانيك والمعادن.
 
وحسب الوجهات، هم تحسن المبيعات الإجمالية المبيعات الموجهة للخارج في حين سجلت المبيعات المحلية ركودا.
 
وعلى مستوى الطلب سجل مهنيو الصناعة ارتفاع الطلبيات الواردة خلال شهر فبراير في مجموع الفروع.
 
وبخصوص دفتر الطلبيات، فقد حافظ على مستوى أقل من الطبيعي بالنسبة لمجموع الفروع الصناعية باستثناء فرع الصناعة الغذائية الذي تميز بمستوى طبيعي لدفتر الطلبيات.
 
وبخصوص الأشهر الثلاثة المقبلة، تتوقع المقاولات عموما تحسنا في الإنتاج في مجموع الفروع الصناعية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة