مطالب غريبة لعون سلطة بملحقة إزيكي بمراكش تتسبب في حرمان طالبة من دراستها الجامعية

حرر بتاريخ من طرف

اتهمت طالبة جامعية عون سلطة بالملحقة الإدارية إزيكي بتراب مقاطعة مراكش المنارة بالتسبب في ضياع سنة من تعليمها الجامعي بسبب تلكئه في منحها وثيقة إدارية.

وقالت الطالبة سميرة في اتصال بـ”كشـ24″، إنها توجهت إلى الملحقة الإدارية المذكورة من أجل الحصول على شهادة “عدم العمل” لاستئناف دراستها الجامعية التي اضطرت للتوقف مكرهة عنها لمدة سنتين لمساعدة أسرتها، غير أن عون السلطة المسؤول عن الحي الذي تقطن به به ظل يتماطل في تلبية طلبها مما حرمها من إيداع طلب تسجيلها في الآجال المحدد يوم 6 أكتوبر الجاري وبالتالي التسبب في ضياع سنة من تكوينها الجامعي.

وأوضحت الطالبة بأن عون سلطة كان يتدرع بانشغاله بالإستعدادات للإنتخابات وظلت تتردد لأكثر من أسبوع على الملحقة وكانت في كل مرة تعود بخفي حنين دون الحصول على الوثيقة الإدارية المذكورة، وحينما انتفظت في وجه عون السلطة بدأ يطالبها بإحضار جدها بدعوى أنه لا يعرفها رغم توفرها على بطاقة تعريف بيومترية بل الأدهى من ذلك أن العون يقطن بنفس الزنقة التي تسكن بها رفقة أسرتها التي تعيش بالحي المذكور منذ نحو ربع قرن.
  
وأضافت المتحدثة بأن العون المذكور لم يكتف بالتماطل في تسليمها الشهادة الإدارية وحرمانها من متابعة دراستها بل قام بشتمها واتهمها بافتعال البلبلة بالملحقة وهدد شقيقها بالإعتقال بعدما احتج على طريقة تعامله معها.

وقالت سميرة “المقدم ضيع ليا عام من حياتي الدراسية بعدما أرغمتني الظروف على التوقف لسنتين والعمل لمساعدة أسرتي”، وأضافت بأنه لم يتورع حينما هددت باللجوء إلى القضاء بمخاطبتها “سيري جري جهدك”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة