مطالب بوضع بروتوكول خاص لتوجيه الأطر الصحية المصابة بكوفيد

حرر بتاريخ من طرف

طالب المكتب النقابي الموحد للجامعة الوطنية للصحة بالمركز الإستشفائي الجامعي بمراكش، المنضوي تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل، بوضع بروتوكول خاص رسمي ومعلن لتوجيه الموظفين المصابين بكوفيد 19، أو المشكوك فيهم ومخالطيهم من عوائلهم، وتحديد مكان القيام بالفحص المختبري، ومكان القيام بالفحوصات الخاصة بالبرتوكول العلاجي، ومكان الحصول على الأدوية الضرورية.

وجاءت هذه المطالب بعد ما أسماء بلاغ للمكتب النقابي بالتعامل المهين لإدارتي المركز الإستشفائي الجامعي ومستشفى ابن طفيل مع موظفي إدارة هذا الأخير، حيث تم تسجيل إصابة موظف يعمل بإدارة مستشفى ابن طفيل بكوفيد 19 يوم الجمعة 07 غشت 2020، وإنتظرت الاطر الصحية والادارية لغاية الثلاثاء 11 غشت 2020 لتمكينهم من حقهم في الفحص المختبري

وندد المكتب النقابي الموحد بهذا الإستهثار بصحة الموظفين وعوائلهم، وعدم إيلاء أي إهتمام للوضع النفسي الذي يعيشونه نتيجة ترقب نتائج الفحص ثلاثة أيام، وبسلوك إدارتي المركز الاستشفائي الجامعي ومستشفى ابن طفيل بمراكش الغير مسؤول اتجاه الموظفين، مما يشكل مثالا اخر للعبثية التي يعيشها المركز قبل وأثناء أزمة كوفيد 19.

وأكد المكتب النقابي للجامعة الوطنية للصحة على ضرورة تعزيز مصلحة طب الشغل بالموارد البشرية و منحها اليات العمل و الاشتغال من اجل الإضطلاع بدورها و تتبع الحالات المؤكدة أو المشكوك في اصابتها بكوفيد 19 من بين الأطر الصحية، وإعتبار إصابة الأطر الصحية بكوفيد19 مرضا مهنيا، وتمكين الموظفين بكل الوثائق الخاصة تتبث اصابتهم و تعافيهم من المرض قبل استدعائهم للعودة للعمل مع متابعة حالتهم والمضاعفات النفسية و الجسدية المترتبة عن اصابتهم بالمرض.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة