مطالب بهيكلة طريق بضواحي مراكش لتخفيف الضغط على المدينة

حرر بتاريخ من طرف

طالبت مهتمون بالشأن المحلي، من الجهات المسؤولة، بهيكلة الطريق الرابطة بين الطريق الوطنية رقم 7 وطريق الدار البيضاء مرورا بدوار شعوف ودوار بلعگيد بجماعة واحة سيدي ابراهيم بمراكش، وذلك من أجل تخفيف الضغط على المدينة الحمراء.

وقال نشطاء، إنه رغم الاهمية الكبيرة لهذه الطريق، إلا أن الجهات المختصة لم توليها الإهتمام المطلوب، سواء في برنامج الجهة أو الجماعات المحلية المستفيدة منها، أو المجلس الاقليمي، علما أن مقاطع طرقية أقل أهمية استفادة من الهيكلة على امتداد نفوذ المجلس الإقليمي.

وأضاف المهتمون، أن هاته الطريق تشكل نقطة سوداء، في الوقت الذي كان من الممكن أن تتحول لشريان حياة يربط عدة مدن ببعضها البعض ويخفف الضغط على مدينة مراكش.

وأوضح النشطاء، أن هيكلة الطريق المعنية، من شأنه أن يخفف الضغط أيضا، على كل من قنطرة واد تانسيفت العزوزية وقنطرة واد تانسيفت النخيل، ويضمن تدفق حركة السير من مدن البيضاء آسفي الجديدة دون الحاجة لدخول مراكش.

وطالب متابعو الشان المحلي بالمدينة الحمراء من المسؤولين بالجماعة، بإعادة النظرية في الوضعية التي يعيشها المقطع الطرقي المذكور، وذلك عبر هيكلته.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة