مطالب بفتح تحقيق في توقف خدمات مستعجلات مستشفى ابن طفيل

حرر بتاريخ من طرف

طالب المكتب النقابي الموحد بالمركز الإستشفائي الجامعي، وزير الصحة والحماية الإجتماعية ووالي جهة مراكش أسفي، بفتح تحقيق حول توقف مستعجلات مستشفى ابن طفيل لأزيد من سنة.

وقالت المكتب النقابي الموحد التابع للجامعة الوطنية للصحة العضو بالإتحاد المغربي للشغل، في بيان له اطلعت “كشـ24” على نسخة منه، إن مستعجلات مستشفى ابن طفيل مغلقة والأوراش متوقفة منذ أكثر من سنة، دون أن تقدم الإدارة العامة للمركز الإستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش أية توضيحات، لتستمر معها معاناة المرضى والأطر الصحية بمستعجلات مستشفى الرازي التي وجدت نفسها في مواجهة يومية مع المرتفقين والعمل في ظروف كارثية في غياب تام لأبسط الوسائل، لتتحمل لوحدها ضريبة هذه الفوضى و الإنهيار الذي أصاب العرض الصحي بهذا المركز.

واستنكرت النقابة، غياب ما أسماه تحديد الأوليات في الإستثمار داخل المركز وتوجيهه لأمور ثانوية، بالمقارنة مع أهمية ودور المستعجلات باعتبارها ذات أولية وأهمية قصوى بالنسبة للإقليم والجهة.

وندد البيان بما سماه ضعف إدارة المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش وعجزها على بلورة تصور واضح للإقلاع بهذه المؤسسة، وتطوير العرض الصحي بها ليستجيب للتحديات المستقبلية، ولتكون جاهزة لإنجاح كافة الأوراش الكبرى التي يعرفها القطاع.

وأوضح المكتب، إلى أنه دق ناقوس الخطر في أكثر من مناسبة للتذكير بأن الوضع الذي يعيشه المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش لا يليق بحجم تضحيات أطره ولا بتطلعات المواطنات و المواطنين، و لا بالتحديات المستقبلية التي تنتظره و الأوراش التي تم اطلاقها، و لا بمدينة تعتبر الوجهة السياحية الأولى بالمغرب، ومكانا لانعقاد العديد من المؤتمرات و التظاهرات الدولية و الوطنية الهامة.

وأكد البيان أن المكتب النقابي الموحد قرر تنفيذ وقفة احتجاجية أمام مقر انعقاد اجتماع المجلس الإداري للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، كما ورد في بيانه بتاريخ 09 ابريل 2022، على أن تتلوها وقفة احتجاجية أمام مستعجلات ابن طفيل سيتم الإعلان عنها قريبا.

ودعا المكتب النقابي جميع المتدخلين في تدبير وتسيير ومراقبة المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، وكذلك هيئات المجتمع المدني والحقوقي والمنتخبين لتحمل مسؤولياتهم التاريخية والترافع القوي لانتشال المركز من هذا الوضع الكارثي ووقف معاناة المرضى اليومية، و إنصاف الأطر الصحية ورد الاعتبار لهذه المؤسسة العمومية الصحية الجامعية

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة