مطالب بتحديد تاريخ استئناف مزاولة نشاط قطاع تموين الحفلات بالمغرب

حرر بتاريخ من طرف

عقد المكتب التنفيذي للفدرالية المغربية لمموني الحفلات برئاسة محمد رحال السلمي، مؤخرا، اجتماعا مع رئيس الاتحاد العام للمقاولات بالمغرب، شكيب لعلج، تم خلاله بحث وضعية قطاع مموني الحفلات في ظل الأزمة التي يعاني منها جراء تفشي جائحة كوفيد-19.

وذكر بلاغ للفدرالية المغربية لمموني الحفلات، أن هذا هذا الاجتماع يأتي في إطار العمل المتواصل الذي تقوم به هذه الهيئة المهنية للدفاع عن منتسبي قطاع تموين الحفلات، خاصة في هاته الظرفية الاقتصادية والاجتماعية جد الصعبة التي أضحى يعيشها منتسبو هذا القطاع، وذلك بسبب التوقف عن العمل الذي تعدى 15 شهرا التزاما بالإجراءات التي أقرتها الحكومة منذ بداية الجائحة.

ومن أجل إيصال معاناة هذا القطاع والبحث عن حلول آنية تحد من الخسائر وتعطي آمالا بالعودة لمزاولة العمل، قدمت الفدرالية خلال هذا الاجتماع عرضا حول الوضعية الاقتصادية والاجتماعية لقطاع تموين الحفلات، ومذكرة مطلبية تحمل مطالب وتطلعات مموني الحفلات.

ومن أبرز النقاط المتضمنة في المذكرة، تحديد تاريخ استئناف مزاولة النشاط لقطاع تموين الحفلات، بالنظر للطبيعة المهنية للمهنيين والتي ترتبط بالتحضيرات والإعدادات المسبقة، وإيجاد حلول ناجعة للتخفيف من آثار الجائحة، كإحداث آلية تمويلية تمكن من تغطية المصاريف وتسهيل العودة الى مزاولة العمل، والإسراع في تطبيق الاستفادة من التعويض عن فقدان الشغل بسبب الجائحة عن الأشهر الأربعة الأولى لسنة 2021.

كما تدعو الفدرالية في مذكرتها إلى تطبيق خفض الرسم المهني الخاص بقطاع التموين لسنتي 2020/2021، وتمديد أجل الاستفادة من إلغاء الذعائر في ما يخص الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي والمديرية العامة للضرائب، ووقف المساطر القضائية المتعلقة بمستحقات الكراء.

وفي هذا الصدد، أشاد رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب بالمجهودات التي يبذلها رئيس الفدرالية المغربية لمموني الحفلات، متعهدا بمواصلة الدفاع عن قطاع تموين الحفلات والعمل على مواكبته من اجل استئناف نشاطه.

وشكل هذا الاجتماع فرصة للفدرالية للإشادة بالعمل الذي قام به الاتحاد العام لمقاولات المغرب من أجل مواكبة قطاع تموين الحفلات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة