مطالب بإيفاد لجنة للتحقيق في مالية مشروع “حاضرة الأنوار” بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

طالب المستشار الجماعي خليل بولحسن بإيفاد لجنة للتدقيق في الإلتزامات المالية لشركة “انيريتيكا المغرب” والمبالغ المالية التي تم صرفها في مشروع “حاضرة الأنوار” بمراكش وكذا التزامات المجلس الجماعي في تدبير قطاع الإنارة العمومية وفق الغتفاقية الموقعة مع الشركة المذكورة.

وتساءل بولحسن في اتصال بـ كشـ24 عن الالتزام بالتركيبة المالية في تدبير قطاع الإنارة العمومية بمراكش، متساءلا عن مصير رؤوس المصابيح التي تم تغييرها حيث تم الالتزام في ظرف 3 سنوات بتغيير 60 ألف رأس وهل تم تغييرها كلها مع متم 2020 وتخفيظ التكلفة في حدود 60 بالمائة كما جاء في كناش التحملات قبل أن يجيب بولحسن قائلا : “هادشي كاملو ما كاينش” .

واعتبر المتحدث ذاته أن الأعطاب التي تعرفها مصابيح الإنارة العمومية في مجموعة من الشوارع والأحياء ” متعمدة ومقصودة” لخفض التكلفة، لأن لم تم الوفاء بهذا الإلتزام وفق الدراسة.

وأورد بولحسن مجموعة من الأحياء والشوارع التي تشهد غياب الإنارة العمومية، ومنها شارع الإمام الجازولي الفاصل بين الوحدة الرابعة والخامسة نصفه غارق في الظلام لمدة 5 أشهر بالإضافة إلى الشارع المؤدي لطريق فاس وطريق المطار وشارع 11 يناير من الولاية في اتجاه باب دكالة وغيرها من الشوارع والأحياء.

وأشار المتحدث ذاته بأن شوارع بأكملها منطفئة الإنارة بمراكش معتبرا أن هذا الأمر خطير جدا و يشجع على الجريمة وظهور بؤر الإجرام، وذلك على حساب خفض التكلفة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة