مصر.. حبس فنان مشهور بسبب فنانة سورية

حرر بتاريخ من طرف

أيدت محكمة جنح الاستئناف في القاهرة حكم معاقبة الفنان المصري أحمد عبد الله محمود بالحبس عامين لعدم سداده إيصال أمانة، لصالح الفنانة السورية سارة نخلة.

وأكدت مصادر قضائية، أن الحكم نهائي واجب النفاذ، وأن للمحكوم عليه الحق في الطعن على الحكم أمام محكمة النقض.

وشرح مصدران قضائيان سير الدعوى، بقولهما إن محكمة جنح أكتوبر “أول درجة” نظرت دعوى مقامة من الفنانة السورية سارة نخلة ضد طليقها أحمد عبدالله، واتهمته بخيانة الأمانة، وعدم سداده إيصال أمانة حرره لها، وأصدرت حكما بحبسه لمدة عامين.

وتقدم الفنان المحكوم عليه، باستئناف على الحكم أمام المحكمة الأعلى وهي محكمة جنح مُستأنف أكتوبر، حيث تغيّب عن الحضور بموعد الجلسة، وقضت، في نهاية أكتوبر الماضي، بتأييد حكم حبسه.

وكانت سارة نخلة أقامت دعوى نفقة زوجية ضد زوجها الفنان أحمد عبد الله محمود، طالبته فيها بالإنفاق عليها، بعدما امتنع عن ذلك بغير حق شرعي، كما أقامت دعوى طلاق للضرر، وقضت محكمة جنح أكتوبر بحبسه عامين، في الدعوى المقامة ضده من طليقته، وحركها المحامي عصام قنديل، في اتهامه بخيانة الأمانة، وعدم سداده إيصال أمانة حرره لها.

المصدر: وسائل إعلام مصرية

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة