مصابون بكوفيد بمراكش يشرعون في تلقي العلاج المنزلي

حرر بتاريخ من طرف

علمت “كشـ24″ أن مجموعة من المصابين الجدد بفيروس كورونا يتم حاليا اخضاعهم للبروتوكول الجديد الخاص بالعلاج المنزلي، وسط اجراءات وقائية و احترازية تسهر عليها السلطات والمصالح الصحية، وذلك بهدف التخفيف من الضغط على المراكز الصحية.

ووفق مصادرنا فإن مراكش وعلى عكس طنجة ، لم يتم اخراج مرضى من المستشفيات و اعادتهم للبيوت لاستكمال العلاج، بل تم الاكتفاء باخضاع المصابين الجدد الذين تتوفر فيهم الشروط للعلاج المنزلي، فيما يواصل المرضى المتواجدون في المستشفيات الحكومية والمستشفى العسكري الميداني ببنجرير، تلقي العلاج بشكل عادي في انتظار إجراء تحليلات تكشف شفاءهم.

وكان معاذ لمرابط، منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة بوزارة الصحة، قد اوضح تفاصيل بروتوكول العلاج المنزلي قائلا إن إخضاع الأشخاص لهذا النمط من العلاج هو رهين بتوفر مجموعة من الشروط من أبرزها أن لا يكون الشخص المصاب حاملا لأية أعراض لـ”كوفيد 19” و أن لا يكون المريض حاملا لأي عامل من عوامل الاختطار، كأن يكون شخصا مسنا أو يعاني مرضا مزمنا ما أو أن تكون امرأة حاملا أو مرضعا كما يشترط أن تتوفر للشخص المريض غرفة ببيته بها تهوية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة