مسلحون يقتلون 15 شخصا في هجوم على مسجد في بوركينا فاسو

حرر بتاريخ من طرف

أفاد مصدر أمني ومسؤول محلي أن مسلحين قتلوا نحو 15 شخصا في هجوم على مسجد في شمال بوركينا فاسو يوم الجمعة 11 أكتوبر.

وقال مصدر أمني ومسؤول محلي لرويترز إن مسلحين قتلوا نحو 15 شخصا وأصابوا آخرين في هجوم على مسجد في شمال بوركينا فاسو خلال الصلاة مساء الجمعة. ولم تتضح هوية المسلحين بعد.

وأدى التمرد الإسلامي هذا العام في بوركينا فاسو إلى إثارة التوترات العرقية والدينية، لا سيما في المناطق الشمالية المتاخمة لمالي المضطربة.

وكانت بوركينا فاسو، في السابق، إحدى أهدأ دول المنطقة، لكنها عانت من امتداد عنف المتشددين إليها من جيرانها كما باتت مساحات واسعة من شمال البلاد خارج السيطرة حاليا.

ودفع تدهور الأمن الحكومة في دجنبر، إلى إعلان حالة الطوارئ في عدة أقاليم شمالية متاخمة لمالي منها سوم.

وفي شتنبر الماضي أعلن تنظيم “داعش” الإرهابي مسؤوليته، عن أحد أسوأ الهجمات على جيش بوركينا فاسو في الشهور الماضية.
وبحسب ما أفادت “رويترز”، فإن التنظيم الإرهابي نسب الهجوم في بيان له إلى فرعه في غرب أفريقيا.

ووقع الهجوم في 20 من غشت، في كوتوجو بإقليم سوم في شمال البلاد، حيث قتل متشددون 24 جنديا وأصابوا 7 آخرين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة