مستشفى ابن طفيل بمراكش يعزز خدماته بافتتاح وحدة للعناية التلطيفية وعلاج الألم

حرر بتاريخ من طرف

عزز المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، مؤخرا خدماته بافتتاح وحدة للعناية التلطيفية وعلاج الألم بمستشفى ابن طفيل التابع للمركز الاستشفائي، وذلك في إطار شراكة مع مؤسسة للا سلمى للوقاية وعلاج السرطان.

وحسب بلاغ للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، فإن هذه الوحدة تهدف إلى تجنب وتخفيف معاناة المرضى من الألم والمضاعفات المترتبة عنه، وتوفير الاحتياجات النفسية والروحية والاجتماعية، حيث تم تجهيز هذه الوحدة بغرف مخصصة للمرضى، بطاقة استيعابية تتضمن 18 سريرا وقاعات مخصصة لأنشطة ثقافية وترفيهية.

وأضاف البلاغ، أنه تم توفير موارد بشرية من فريق طبي متعدد التخصصات وأطر علاجية وتمريضية متخصصة مثل أخصائيي التغذية العلاجية والطب النفسي، وذلك اعتمادا على المتطلبات المهنية وتقنية العلاجات ومهارات التعامل مع الآخرين، مبرزا أنه روعي في تصميم الوحدة، الحاجة للهدوء والراحة التي يحتاجها مرضى العناية التلطيفية والتي يطغى عليه طابع الودية.

وأشار البلاغ، إلى أن مؤسسة للا سلمى للوقاية وعلاج السرطان قامت بتوفير سيارة مجهزة بطاقم طبي متنقل لتقديم الإسعافات والعلاجات المتنقلة على مستوى محل سكنى المريض في حال تعذر نقله إلى الوحدة وكذلك لدعم عائلة المريض وأقربائه.

ويشكل افتتاح هذه الوحدة خطوة وإنجازا مهما في مسار المركز الاستشفائي، في تبنيه للمقاربة الإنسانية وسعيه إلى إيجاد السبل الكفيلة بتحسين وتوسعة مرافقه وتقديم أفضل رعاية صحية ممكنة لمرضاه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة