مراكش تستقبل علماء من دول العالم الإسلامي وخارجه لمناقشة واقع حقوق الأقليات الدينية

حرر بتاريخ من طرف

تحتضن مدينة مراكش في الفترة الممتدة ما بين 25 و 27 يناير الجاري، موتمر علمي اسلامي لمناقشة واقع حقوق الأقليات الدينية بالديار الإسلامية وأطر التعايش السلمي بين البشر، فى إطار المشتركات الإنسانية فى الشرائع السماوية. 

 و ستتحول مراكش بفضل هذا المؤتمر  المنظم من طرف وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وتحت الرعاية الملكية لجلالة الملك محمد السادس.إلى قِبلة لِثلّة من المُفتين والعلماء والباحثين- على اختلاف مذاهبهم وتوجهاتهم وممثلي الأديان داخل العالم الإسلامي وخارجه، وممثلي هيئات ومنظمات إسلامية ودولية، حيث سيعكِف المشاركون في فعاليات هذا المؤتمر العلمي، على تعميق النظر، فيما يُمليه موضوع الأقليات الدينية وحقوقها في البلدان الإسلامية من مراجعات نظرية ومواقفَ عملية، ليتوّج بإعلان مراكش.

ويعتبر المؤتمر العلمي  المنظم تحت عنوان”حقوق الأقليات الدينية فى الديار الإسلامية : الإطار الشرعي والدعوة إلى المبادرة”، والذي ينظم بتعاون مع “منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة”، بدولة الإمارات العربية، خطوة تمهد لعقد مؤتمر ثان، حول الأقليات المسلمة في المجتمعات غير المسلمة. 

ويعد “منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة”، من أهم المنتديات في العالم الإسلامي،إذ يستند إلى مشروع تجديدي أصيل للخطاب الإسلامي، يهدف إلى خدمة قضية السلم في المجتمعات المسلمة وفي العالم أجمع، ويناقش في منتدياته الإشكاليات والقضايا المحدقة بالإنسان في عالم اليوم، من أجل الاجتماع على موقف موحد لمواجهة الاضطرابات وأعمال العنف في العالم الإسلامي، والمضي بخطوات واثقة لترسيخ كل ما يتجلى في ديننا الحنيف من مظاهر السلم والأمن والأمان، والانفتاح على الآخر، بمساهمة نخبة من العلماء من مختلف ربوع العالم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة