مديرية الأمن تكشف تفاصيل فاجعة ذبح شاب لجدته من الوريد إلى الوريد

حرر بتاريخ من طرف

اضطر شرطي يعمل بفرقة الدراجيين بالمنطقة الإقليمية للأمن بسلا، صباح اليوم الاثنين، إلى إطلاق رصاصة تحذيرية من مسدسه الوظيفي خلال عملية توقيف شخص تظهر عليه علامات الخلل العقلي، والذي كان في حالة غير طبيعية وعرض حياة عناصر الشرطة للخطر، كما عرض خياة سيدة من أفراد عائلته لاعتداء جسدي خطير نجم عنه الوفاة. 

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه حسب المعلومات الأولية للبحث فقد توصلت مصالح الأمن بإشعار مفاده أن شخصا يعاني من اضطرابات عقلية دخل في حالة اندفاع قوية داخل مسكن عائلته قبل أن يلحق أضرارا مادية بسيارة خاصة، ويصيب أحد جيرانه بجرح طفيف، ويعرض سيدة من عائلته، تبلغ من العمر حوالي 70 سنة، لاعتداء جسدي بواسطة السلاح الأبيض نجم عنه الوفاة. 

وأضاف البلاغ أن أحد عناصر الشرطة اضطر إلى إطلاق رصاصة تحذيرية من مسدسه الوظيفي خلال هذا التدخل الأمني، مما أسفر عن توقيف المعني بالأمر، وتحييد الخطر الناتج عنه، كما تم حجز السلاح الأبيض المستعمل في هذا الاعتداء، والذي أسفر أيضا عن إصابة شرطي بجرح على مستوى الأنف. 

وأشار المصدر ذاته إلى أنه تم فتح بحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد جميع ظروف وملابسات هذه القضية، بينما تم إيدا جثة الهالكة بمستودع الأموات رهن التشريح الطبي. 

وكان الشاب الموقوف أقدم على ذبح جدته من الوريد إلى الوريد وذلك زوال اليوم الإثنين 7 غشت الجاري بالسكتور 11، أمام حديقة مولاي عبد الله. حي السلام بمدينة سلا.

وحسب مصادر إعلامية، فإن الشاب الذي كان تحث تأثير “القرقوبي” كان مطاردا قبل الواقعة من طرف الشرطة وبدأ يهدد بذبح جدته أمام أنظار الجميع ليقدم على نحرها في سطح المنزل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة