“مداد أخير” يفوز بالجائزة الكبرى لمهرجان أيام فاس للتواصل السينمائي

حرر بتاريخ من طرف

فاز فيلم “مداد أخير” للمخرج يزيد القادري بالجائزة الكبرى لمهرجان أيام فاس المنظم أيام 17 و18 و19 دجنبر الجاري بمدينة فاس، تحت شعار: “لنتواصل سينمائيا”.

وفاز بجائزة الإخراج مناصفة فيلم “غبار” للمخرج طارق رسمي وفيلم “عطر” للمخرج الحسين شاني، وفاز بجائزة السيناريو مناصفة فيلم “طفل الحب” للمخرج الهواري غباري وفيلم “الآلة” للمخرج أسامة المحرزي علوي.

ونوهت لجنة تحكيم المهرجان التي ترأسها المخرج عز العرب العلوي بفيلم “الخيط” للمخرج علي شرف، وبفيلم “كازا ما بيل” للمخرجة ليلى المسفر.

كما نوهت لجنة تحكيم التي ضمت أيضا في عضويتها الممثل عبد الله شكيري والناقد السينمائي إبراهيم الزرقاني، بالمستوى المشرف للأفلام التي تم انتقاؤها من طرف إدارة المهرجان.

وقالت إن هذا الانتقاء مكن أعضاءها من مشاهدة أفلام تتوفر فيها جودة التصوير.

واقترحت اللجنة في تقريريها العام، أن يتم في دورات قادمة من المهرجان عرض الأفلام دون التباري على جوائز، والعمل على استضافة مخرجيها ومدراء تصويرها وكتاب سيناريوهاتها، وتنظيم حلقات نقاش وحوار بينهم بعد عرض أفلامهم لتكون بمثابة درس سينمائي.

وخلال هذا المهرجان الذي تنظمه جمعية المواهب الشابة للسينما والمسرح بدعم من المركز السينمائي المغربي، تم عرض 13 فيلما.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة