“مختل” يضرم النار في بيت أسرته بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

أقدم شاب عشريني يعاني من اضطرابات عقلية صباح يومه الأربعاء 31 يناير الجاري على إضرام النار في بيت أسرته بحي شعوف العزوزية بتراب مقاطعة المنارة بمراكش.

وقالت مصادر لـ”كشـ24″، إن المعني بالأمر البالغ من العمر عشرون عاما استغل خروج والدته إلى العمل فأشعل النيران في البيت الذي يقطنان به بالحي المذكور، ما خلف حالة استنفار في أوساط الجيران الذين ربطوا الإتصال بالسلطة المحلية وعناصر الأمن الذين انتقلوا رفقة رجال الإطفاء إلى عين المكان، حيث تم السيطرة على الحريق الذي أتى على محتويات المنزل.

وأضافت مصادرنا، أن عناصر الأمن قامت بتوقيف الشاب وإحالته على مستشفى الأمراض العقلية بجماعة سعادة.

الحادث دفع بعدد من نشطاء المجتمع المدني ونائب رئيس مقاطعة المنارة بالتوجه إلى مقر مندوبية وزارة الصحة قصد مناقشة المخاطر الناجمة عن وجود عدد من المختلين بدون علاج وسط ساكنة شعوف العزوزية، غير أن غياب المندوبة بسبب التزامات عملية أجل اللقاء إلى موعد لاحق.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن هناك عدد من المختلين الذين يعيشون وسط ساكنة شعوف العزوزية مما يعرض حياتهم للخطر سيما وأن هؤلاء تصدر عنهم ردات فعل عنيفة واعتداءات غير متوقعة، في غياب رعاية صحية إذ سرعان ما يتم إخلاء سبيل هؤلاء المرضى بعد ايداعهم من طرف أسرهم مستشفيات الأمراض العقلية. 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة