محاكمة الرئيس السابق لجماعة تمصلوحت أمام جنايات مراكش بتهمة التزوير

حرر بتاريخ من طرف

أنهى عبد الرحيم منتصر قاضي التحقيق بالغرفة الثانية لدى محكمة الاستئناف بمراكش، تحقيقاته التفصيلية مع الرئيس السابق للجماعة القروية تمصلوحت ضواحي مراكش، المتهم في قضية تزوير محرر رسمي واستعماله، وإحالته على غرفة الجنايات قصد المثول أمام رئيسها يوم 07 من شهر أبريل المقبل من أجل محاكمته طبقا لفصول المتابعة.

ويتابع المتهم والبرلماني السابق طبقا للدعوى العمومية وملتمسات الوكيل االعام في حالة سراح، بجناية التزوير في محرر رسمي واستعماله، وهي الافعال المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصلين 354 و356 من القانون الجنائي.

وتعود فصول هذه القضية الى شكاية مباشرة تقدم بها شقيق المتهم من الأب يطعن  بمقتضاها في رسم الاستمرار المحفظ تحت عدد 4120 بتاريخ 21/12/1989 وفي الإشهاد الصادر عن المتهم بصفته ممثل الشرفاء الأمغاريين والمؤرخ في 02 /09/ 2006  يدعي فيها أنه استصدر قرارا استئنافيا قضى على المدعو قيد حياته “م، ل” فلاح كان متهما رفقة البرلماني المذكور قبل أن تسقط الدعوى العمومية في حقه بسبب وفاته، بالإفراغ من الجزء الذي يحتله بدون سند، وأثناء التنفيذ تقدم الهالك بطلب ايقاف التنفيذ بدعوى أنه اشترى العقار وأن البائعين فوتوا له العقار استنادا على رسم استمرار عدد 64 بتاريخ 25/06/1988 انجزه المتهم بايعاز من الهالك رغم علمه بطبيعة العقار الحبسية المانعة لتفويته، حيث نجح في ايهام الورثة بأن رسم الإستمرار انصب على عقار غير محفظ ويدعى البهجة، قبل أن يكتشف المشتكي في الاخير أن المتهم اصطنع اشهادا عرفيا مطعون فيها بالزور، مفاده أن العقار موضوع الرسم المطعون فيه بالزور حفظ خطأ، وأن المتهم لايمثل الشرفاء الامغاريين خلافا لما نسبه لنفسه في الإشهاد.

وحسب المشتكي المطالب بالحق المدني في هذه القضية، فإن والده الهالك ترك عدة عقارات من بينها العقار المسمى “أكدال” الكائن بمزارع تمصلوحت ضواحي مراكش، والذي حبسه على أبنائه قبل أن يكتشف أن شقيقه المتهم في هذه القضية أنجز رسم التقرير على جزء في العقار المحفظ المسمى “أكدال” مساحته 15 هكتار وأعطاه إسم “البهجة” حتى يتمكن من انجاز رسم الاستمرار والعمل على تفويت العقار إلى الهالك “م، ل” قبل وفاته، مؤكدا أنه يطعن صراحة في رسم الاستمرار المذكور المضمن تحت عدد 4120 بتاريخ 21/12/1989.

من جانبه، أكد المتهم خلال الاستماع إليه من طرف قاضي التحقيق، أن العقار المسمى “أكدال” الحامل للصك العقاري 34788م يحتوي على جزء يسمى “البهجة” محفظ تعود ملكيته لوالده الهالك، موضحا أنه اتفق مع جميع الورثة على انجاز رسم الاستمرار بخصوص العقار المسمى “البهجة” المطعون فيه بالزور وباعه رفقة جميع الورثة بما فيهم المطالب بالحق المدني، مشيرا الى أن رسم الاستمرار المطعون فيه تم انجازه بناءا على رسم المتخلف لكون العقار المسمى “البهجة” يوجد في رسم المتخلف المنجز بتاريخ 25/04/1968 الغير الخاضع لنظام الحبس.
   

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة