مجرمون ولصوص يستبيحون حيا سكنيا بسيدي يوسف بن علي بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

أقدم لصوص مجهولون بمحاولة سرقة دراجة نارية أول أمس الاثنين، كانت مركونة أمام المنزل الذي كان مسرحا للفوضى التي شهدها حي سيبع 3 بسيدي يوسف بن علي بمراكش مؤخرا، قبل أن يفضح أمرهم بقال يتواجد محله بنفس المنزل ويلوذوا بالفرار.

وحسب مصادر كشـ24 فإن صاحب الدراجة النارية التي من نوع س90 قام بإقفال دراجته بقفلين وتركها مركونة أمام المنزل الذي يقطن بطابقه السفلي، واستغل لصوص كانوا مارين بالحي، دخول صاحب الدراجة للمنزل، وحاولوا كسر قفلي الدراجة النارية وسرقتها، لكن بقالا كان بعين المكان، فضح أمرهم وحاول ثنيهم عن عمليتهم الاجرامية، ودخل معهم في ملاسنات قبل أن يخطف أحدهم خوذة الدراجة ويلوذوا بالفرار.

وعلمت كشـ24 من مصادر مطلعة أن حالة من التذمر والاستياء تسود وسط ساكنة سيبع 3، وذلك بعد أن أصبح حيهم مستباحا أمام اللصوص والمجرمين  الذين يتوافدون عليه من أحياء سيدي يوسف بن علي القديم و أحياء أخرى.

وحسب ذات المصادر فإن الساكنة تعتزم توجيه شكاية إلى والي أمن مراكش والمدير العام للأمن الوطني ووزير الداخلية، وذلك من أجل التدخل العاجل لمحاربة الجريمة التي استفحلت بشكل مهول بالحي المذكور.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة