متابعة قيادي يساري مجدي بتهمة حيازة المخدرات بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

متابعة قيادي يساري مجدي بتهمة حيازة المخدرات بمراكش
أنهى قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بمراكش، تحقيقاته الاولية والتفصيلية، مع الناشط الناشط الحقوقي والسياسي الحميد مجدي، ليجري عرض ملف القضية على أنظار وكيل الملك بنفس المحكمة، في انتظاراحالته على الغرفة الجنحية التلبسية.

ويتابع المتهم، الذي يتقلد عدة مسؤوليات نقابية وحقوقية وسياسية بمدينة ورزازات، في حالة سراح مقابل كفالة مالية قدرها 5000 درهم، بتهمة حيازة المخدرات، طبقا لفصول المتابعة وصك الاتهام.

وكانت عناصر الشرطة القضائية بولاية أمن مراكش، أوقفت الناشط الحقوقي، على مستوى شارع علال الفاسي، بعد العثور على كمية كبيرة من مخدر الشيرا عبارة عن خمسة صفائح، ولفافات بلاستيكية تحتوي على مخدر الكوكايين، ليجري إقتياده الى مخفر الشرطة، لاخضاعه لتدابير الحراسة النظرية، وتعميق البحت معه في القضية.

وحسب شكاية، وجهها فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بمراكش، ضد مجهول إلى وزير العدل والحريات، فإن سيدة اتصلت بالناشط الحميد مجدي وقدمت له نفسها على أنها متعاطفة معه ومع رفاقه في نقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل في معاركهم النضالية التي يخوضونها بمدينة ورزازات، وأنها سبق لها أن تعرفت عليه، وقدمت له نفسها على أنها ناشطة نقابية بشركة “بوجو” للسيارات بفرنسا.

وأضافت الشكاية التي توصلت”كش24″ بنسخة منها، أن السيدة طلبت من الناشط الحقوقي الالتقاء معه بمدينة مراكش بأحد المقاهي بشارع علال الفاسي، قصد إيصالها لمطار مراكش المنارة الدولي، وبعد لحظات سيطلب منه بعض رجال الأمن تفتيش سيارته ليفاجأ بكمية كبيرة من المخدرات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة